الارشيف / أخبار العالم / مصر / التحرير الإخبـاري

مطالب برلمانية بتعديل مواد «الحضانة» و«الاستضافة» و«إجبار زواج الفتاة» بقانون الأحوال الشخصية

ارسال بياناتك
اضف تعليق

طالب النائب اللواء شكري الجندي، عضو لجنة الشؤون الدينية بالبرلمان، الرجوع إلى الشريعة فى تعديلات قانون الأحوال الشخصية، لاستكمال النواقص فى القانون.

وأوضح الجندى، في تصريح لـ«التحرير»، أن أبرز النواقص داخل قانون الأحوال الشخصية تتضمن حالة الحضانة والاستضافة باعتبارها حقا أصيلا للأب وأسرته، بحيث ييتح ذلك للطفل الاختيار الحقيقة بعد بلوغه السن بين العيش مع الأب أو الأم.

و أيد تصريحات الدكتور أحمد الطيب، بشأن عدم إجبار الفتاة على الزواج، مشيرًا إلى أن القانون يجب أن يكفل حق أخذ رأى الفتاة قبل زواجها، وعلى ذلك تتم الموافقة أو عدمها، حتى فى حال عدم قدرتها على التمييز بين ما هو أصلح، إلا أنه على الأسرة النصيحة فقط دون وقوع زواج مبني على الإكراه.

شاهد أيضا

وأكد النائب أنه وفقا للقانون الحالي فإن الحضانة من حق الأم وفى حال وفاتها أو زواجها من آخر تنتقل الحضانة لمن يليها وهى أم الأم، ويليها أم الأب، ثم الخالة، ثم العمة، إلا أنه يجب تعديل تلك المادة بحيث يكون الأب فى المرتبة الثانية، حيث إنه هو من له حق الولاية فى حضانة الطفل بعد الأم.

وأضاف عضو لجنة الشئون الدينية بمجلس النواب، أن جعل الأب فى المرتبة الثانية يقلل من حالات الطلاق وخاصة أن الزوجة سترضى بالعيش مع زوجها بدلًا من الطلاق حالة علمها بأن الحضانة ستنتقل إليه، قائلا:«إذا علمت الأم أن حضانة الأبناء تنتقل للأب، سيكون أولى بها الاستمرار مع زوجها بدلا من الطلاق لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا».

لقد قرأت خبر مطالب برلمانية بتعديل مواد «الحضانة» و«الاستضافة» و«إجبار زواج الفتاة» بقانون الأحوال الشخصية في موقع نيوز مصر 24، وتم نقلة تلقائياً من موقع التحرير الإخبـاري ونحن غير مسئولين عن صحة الخبر منع عدمه واليكم رابط مصرد الخبر التالي من هنا التحرير الإخبـاري تحياتنا.

قد تقرأ أيضا